مناطق أثينا كلها متوفرة بنقرة واحدة من أصابعكم

في Divani Apollon Palace & Thalasso، ستتم تلبية جميع احتياجاتك.
إنه موجود في منطقة مليئة بالمغامرات لعشاق ممارسة الأنشطة ناهيكم عن فرص الاسترخاء لأولئك الذين لا يريدون مغادرة سرير التشمس.
Divani Apollon Palace & Thalasso - Experience - Sunset gaze at Temple of Poseidon

غروب الشمس في معبد بوسيدون

في نهاية رأس سونيون، يوجد معبد بوزيدون داخل حصن يحمي ساحل أتيكا. وهو مبني بالكامل من الرخام الأبيض، حيث تم تشييده في منتصف القرن الخامس قبل الميلاد لعبادة إله البحر، بوزيدون.

وكان الشاعر البريطاني لورد بايرون واحدًا من بين الكثيرين الذين سقطوا تحت تأثير سحره، حيث قام بكتابة الشعر تشريفًا وتكريمًا لهذا الصرح. كما أن اسمه منقوش كذلك على أحد الأعمدة الرخامية في ذلك المعبد

استمتع بإطلالات غروب الشمس البانورامية من هذه البقعة السحرية واسمح لحواسك بالاستمتاع بمجموعة رائعة من الألوان التي تظهر في السماء.

Divani Apollon Palace & Thalasso - Vouliagmeni Lake

مركز العلاج الطبيعي والإنعاش في حمامات المياه الساخنة لبحيرة فولياغميني

بحيرة فولياجميني هي الكنز الخفي لإطلالات المناظر الطبيعية في أتيكا. إن الصخور المهيبة والمياه الحرارية (ذات درجة حرارة ثابتة تتراوح بين 22 و25 درجة) والأنفاق التي تشبه المتاهة والموجودة تحت الماء والنباتات المورقة تخلق ظاهرة جيولوجية فريدة.

فالماء الدافئ يشتهر بخصائصه المعدنية العلاجية وميزاته التي تساعد على الشفاء، وقد تم استخدامه على مدار أعوام طويلة لعلاج المرضى المصابين بالتهاب المفاصل.

وقد تكوّن الشكل الحالي للبحيرة بعد سقوط سقف الكهف، بسبب التآكل الناجم عن ارتفاع درجة حرارة المياه الجارية. وقد تم تضمين البحيرة في شبكة ناتورا 2000 (NATURA 2000) الوطنية للحماية البيئية في اليونان وكموقع للجمال الطبيعي المميز من قبل وزارة الثقافة.

Divani Apollon Palace & Thalasso - Experience - Sailing

الإبحار إلى جزر سارونيك الخليج المذهلة

تشكل هذه الجزر اليونانية خيارًا رائعًا لقضاء رحلة من يوم واحد أو لأخذ استراحة سريعة بعيدًا عن المدينة.

تعانق جزر أرغو سارونيك الساحل بين بيرايوس، التي تعد بمثابة ميناء أثينا، وشبه جزيرة بيلوبونيز، التي تعد البر الرئيسي الجنوبي المذهل لليونان.
وتشتهر جزر سارونيك بمناظرها الطبيعية الخلابة، والهندسة المعمارية الكلاسيكية الجديدة المذهلة، والمطاعم والحياة الليلية النابضة بالحيوية.

تمنحك هذه الجزر الفرصة لزيارة المواقع الأثرية، والقفز من على الجرف إلى بحر إيجة، والتنزه في الطرقات القديمة، وركوب الحمير في الشوارع المرصوفة بالحصى.

تواصل مع موظفي خدمات الاستقبال والإرشاد من أجل التجهيز للاستمتاع بتجربة تذهب بالعقل.

Divani Apollon Palace & Thalasso - Experience- Embrace your adventurous side

اكشف عن جانبك المغامر وعشقك للمياه

إلى جانب الشواطئ الجميلة، يمكن لضيوف فندق Divani Apollon Palace & Thalassoالاستمتاع أيضًا بالرياضات المائية وتجربة الإثارة الناجمة عن التزلج على الماء وألواح التزلج وغيرها في مدرسة التزلج الموجودة في شاطئ أبولون.

Divani Apollon Palace & Thalasso - Experience - Snorkeling

الغوص في ساحل أثينا

رغم أن الكثير من الناس لا يعرفون ذلك، إلا أن ساحل أثينا يوفر مناطق متنوعة للغطس.

استفسر من فريق خدمات الاستقبال والإرشاد لدينا، والذين يمكنهم، مع فريق الأنشطة البحرية لدينا في الفندق، تقديم تجربة فريدة من نوعها في الغوص والغطس، حيث سنتنقل بك عبر مجموعة متنوعة من المغامرات المختلفة.

Divani Apollon Palace & Thalasso - Experience- The Stavros Niarchos Foundation Cultural Center

المركز الثقافي لمؤسسة ستافروس نياركوس (SNFCC)

يعد المركز الثقافي لمؤسسة ستافروس نياركوس (SNFCC) مساحة عامة، حيث يمكن للجميع الوصول إليه بكل حرية، كما يمكنهم المشاركة في العديد من الأنشطة والفعاليات الثقافية والتعليمية والرياضية والبيئية والترفيهية. وهو يضم الأوبرا الوطنية اليونانية، والمكتبة الوطنية اليونانية، بالإضافة إلى منتزه ستافروس نياركوس، وهو واحد من أكبر المناطق الخضراء في أثينا، حيث يغطي 21 فدانًا.

وقد أصبح المركز الثقافي لمؤسسة ستافروس نياركوس، (SNFCC) الذي قامت بتصميمه شركة الهندسة المعمارية Renzo Piano Building Workshop، معلمًا مرجعيًا في اليونان.

فهذا الموقع بالتأكيد أحد المواقع التي يجب أن تضيفها إلى قائمة أمنياتك، حتى لو لم يكن هناك حدث مميز يقع. فقط تجول في الأنحاء، وسوف يتم أسر قلبك وعقلك.

Divani Apollon Palace & Thalasso - Experience - National Observatory

رصد النجوم في المرصد الفلكي الوطني في أثينا

دعنا نأخذك إلى النجوم!

يعتبر مركز الزوار في المرصد الوطني في أثينا مبنى رائع الجمال. خلال أشهر الصيف، يجري هذا المركز جولات مسائية خاصة تتيح للجمهور فرصة المشاهدة عبر قبة تلسكوب دوريديس التي يبلغ ارتفاعها 8 أمتار والاستمتاع بسماء أثينا من تل الحوريات. تم بناء تلسكوب دوريديس من قبل شركة P.F. Gautier الفرنسية عام 1902، وهو موجود داخل مبنى تم تصميمه من خلال المهندس المعماري إرنست زيلر. وتم استخدامه لأول مرة مع كسوف الشمس يوم 30 أغسطس 1905.